شاركنا الحدث بفيديو




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بصورة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بوثيقة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

Ads-0
وزير الدفاع الفرنسي يلمح إلى تحرك عسكري جنوب ليبي

وزير الدفاع الفرنسي يلمح إلى تحرك عسكري جنوب ليبي

لم يستبعد وزير الدفاع الفرنسي، جان إيف لودريان، إمكانية القيام بعملية عسكرية في جنوب ليبيا لطرد «جهاديين»، مؤكدًا نبأ القضاء على إرهابي جزائري يعد حليفًا لبلمختار الأسبوع الماضي.

وقال لودريان في مقابلة مع مجلة «جون أفريك» تُنشر الإثنين: «يجب على الأسرة الدولية أن تتّخذ مع الدول المعنية الإجراءات الضرورية»، من دون استبعاد إمكان القيام بتحركات عسكرية في جنوب ليبيا، لكنه أكّد أنَّ الحل في هذا البلد «سيكون سياسيًّا أولاً، ملمحًا بذلك إلى الأزمة التي تهز ليبيا بوجود حكومتين وبرلمانين متنافسين». وأضاف: «بعد ذلك ستترجم بإحلال سلام ضروري في جميع أنحاء ليبيا».
وأعلن لودريان أنَّ الجيش الفرنسي «شل حركة، مئتي جهادي في منطقة الساحل في أفريقيا معظمهم في شمال النيجر وشمال مالي، خلال عام بينهم قادة مهمون».
وذكر لودريان أنَّ القوات الخاصة الفرنسية قامت ليل الأربعاء- الخميس بـ«تصفية» قيادي كبير في «حركة المرابطون» في مالي، هو أحمد التلمسي حليف الجزائري مختار بلمختار الزعيم الجهادي المطارد في المنطقة.
ولفت لودريان إلى أن «الاحتمال هو شهر يناير مع ممارسة الضغط الضروري على أطراف ليتم التوصُّل إلى ذلك، الأمر لا يتعلق بالمجال السياسي وحده فهناك أيضًا بُعدٌ اقتصادي وتنمية ضرورية لشمال مالي

مقالات ذات صله