شاركنا الحدث بفيديو




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بصورة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بوثيقة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

Ads-0
مقالات/ سليمان البيوضي.. أرحل معاليك !

مقالات/ سليمان البيوضي.. أرحل معاليك !

سليمان البيوضي

الرئيس المضطر … ارحل

سيادة الرئيس المضطر ، أعرف تماما أن صبيانك و متزلفيك ، سيبلغونكم هذه الرسالة و سيتهكمون كثيرا ، و سيبادرون بإطلاق موجة من القطاف الغير مبررة ، لكن لا بأس فالمهم أن تصلكم .

معالي الرئيس هل تعلم أن رحيلكم أضحى حلما يراود سكان الهاوية ، آسف ليبيا التي غرق سكانها في قاع الهم كبقايا الغرقى في أعماق اليم .

معالي الرئيس المضطر إن خبر رحيلكم أو طردكم ، هو أسعد الأخبار و بشرى مفرحة لكل المعذبين .

معالي الرئيس المضطر إنها فرصة تاريخية لعودة مظاهر الفرح لمواطنيكم في غابة البؤس ، إن المظاهرات العارمة ستجوب الشوارع من الريكسوس للمهاري فرحا بطردكم أو رحيلكم أو تعبيركم ” لأنه إذا فهم المعنى فلا مشاحة في الإصطلاح ” .

معالي المضطر أتمنى أن لا تغادر الهاوية ميمما باتجاه لندن أو غيرها ، قبل أن تشهد هذه الفرحة ، و بكل ود فإن المستضعفين يتمنون أن لا يخذلهم أعضاء مجلسكم المجهولون ، فكما تعلم صاحب نظرية التل بُعِث في مجلسكم من جديد ، فسبحان من يحي العظام و هي رميم .

حضرة الرئيس المضطر من الصعب أن يصل المتظاهرون لعاصمة الضباب ، فكما تعلم أن سكان الهاوية ممنوعون من دخول أغلب بلدان العالم ، و إن حصل ذلك فهو يمثل معجزة كمعجزة رحيلكم ، و لن أتحدث عن مصراتة فلا أتوقع أنك ستزورها أو تقيم فيها بعد خروجك الإضطراري .

معالي الرئيس المضطر إن أكبر إنجازاتك سيكون يوم خروجك ، و ثق بأن فرحة عارمة ستصيب سكان غابة البؤس ، و ستكون القفزة الأولى باتجاه الصعود من قاع الهاوية .

سيادة المضطر أرجوا أن لا تستمع للمنتفعين من حولك و أن لا يقنعوك بأن وجودك الإضطراري سيكون مدعاة لفرح سكان الهاوية و قاعها و المستضعفين فيها .

معالي الرئيس المضطر احرص على أن يتم نقل جلسة التصويت لرحيلكم بفرح أو بقائكم بوجع ، على الهواء مباشرة لنعرف عدد من كان سببا في استمرار العذابات في غابة البؤس باستمرارك ، أو كم عدد من يحاول أن ينقذ نفسه و ينقذ المستضعفين ، و في كل الأحوال لنعرف العدد الحقيقي لأعضاء مجلسكم الهلامي الظلامي .

معالي الرئيس المضطر إن شجاعتكم الحقيقية ستكون بإعلان حل مجلسكم الموقر و العودة لبيوتكم ، و ثق بأنها خطوة ستحظى بأكثر من الترحاب و المظاهرات بالفرح ، بل هو يوم عيد وطني ، فأخيرا سينتهي المؤتمر .

سيادة المضطر لا تفاجأ الجميع و تتحول لرئيس للملتقى الليبي !!!!!!!!!! .

معالي …الرئيس … ارحل

مقالات ذات صله