شاركنا الحدث بفيديو




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بصورة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بوثيقة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

Ads-0
غينيا تعلن حالة الطوارئ الصحية لمواجهة فيروس إيبولا

غينيا تعلن حالة الطوارئ الصحية لمواجهة فيروس إيبولا

أعلن رئيس غينيا ألفا كوندي، في بيان له عبر وسائل الإعلام الرسمية حالة طوارئ صحية لمدة 45 يوما في خمس محافظات في غرب البلاد وجنوب غربها، وذلك في إجراء يهدف إلى احتواء وباء إيبولا الآخذ في الانتشار في هذه المناطق.

ويذكر أنه منذ أن ظهرت الموجة الحالية من الوباء في غينيا لأول مرة، في ديسمبر عام 2013، أصيب حينها بالفيروس أكثر من 24 ألف شخص في تسع دول، بينهم أكثر من 10 آلاف لقوا حتفهم، والغالبية الساحقة من هذه الوفيات حصلت في ثلاث دول هي ليبيريا وسيراليون وغينيا.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت في يناير الماضي أن الوباء بدأ يسجل تراجعا في الدول الثلاث الأكثر إصابة به.

ويأتي الإجراء الغيني غداة إعلان رئيس سيراليون إرنست باي كوروما فرض حجر صحي على جميع السكان من الجمعة وحتى الأحد، وذلك للمرة الثانية خلال ستة أشهر، بهدف احتواء إصابات بفيروس إيبولا ظهرت في بعض المناطق ويخشى معها عودة تفشي المرض.

بدورها، أعلنت ليبيريا، السبت، وفاة مريضة في مونروفيا اكتشفت إصابتها بفيروس إيبولا قبل أسبوع في أول حالة ترصد منذ شهر في هذا البلد الذي كان على وشك إعلان القضاء على الوباء. وبحسب مسؤولين هناك فقد ظهرت اليوم إصابتان جديدتان غير مؤكدتين بالفيروس في ليبيريا.

مقالات ذات صله