شاركنا الحدث بفيديو




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بصورة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بوثيقة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

Ads-0
بشر يشارك في اجتماعات الاتحاد الأفريقي الخاصة بلاصة بمكافحة الهجرة غير الشرعية

بشر يشارك في اجتماعات الاتحاد الأفريقي الخاصة بلاصة بمكافحة الهجرة غير الشرعية

رئيس جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية يشارك في إجتماع فريقي العمل الثلاثي المشترك بشأن المهاجرين في ليبيا، بمقر الإتحاد الأفريقي بالعاصمة الإثيوبية آديس آبابا
 
بناءً على دعوة من مفوضية الإتحاد الأفريقي شاركت ليبيا اليوم بتاريخ 29 مارس 2018 ممثلة في العميد محمد بشر رئيس جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية ، والدكتور الصديق الشيباني القائم بأعمال السفارة الليبية في أثيوبيا والممثل الدائم لدى الإتحاد الأفريقي، والسيد عبدالرحيم حفالش سكرتير أول بسفارة ليبيا في اثيوبيا، في إجتماع فريق العمل الثلاثي المعني بالمهاجرين العالقين في ليبيا. حضر الإجتماع أعضاء الفريق وهم الإتحاد الأفريقي ممثل في السيدة أميرة الفاضل مفوض الشوؤن الإجتماعية بالإتحاد الأفريقي(رئيس فريق العمل المشترك) والأمم المتحدة ممثلة في كل من مكتب منظمة الهجرة الدولية ومكتب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين بآديس آبابا، وبعثة الإتحاد الأوروبي في آديس آبابا، كما حضر الإجتماع المدير التنفيذي للجنة المخابرات والأمن بالإتحاد الأفريقي.
قدم المشاركين إحاطات حول أخر المستجدات بشان ملف المهاجرين في ليبيا ومساعي ترحيلهم إلى بلدانهم أو إلى بلد ثلاث، من خلال جهود فريق العمل الثلاثي بالتعاون مع السلطات الليبية، وذلك بعد الزيارة الناحجة لبعثة فريق العمل إلى طرابلس خلال شهر فبراير الماضي.
أثنى المشاركين على جهود السلطات الليبية في تقديم كافة التسهيلات فريق العمل المشترك، ولكافة الوفود البعثات التي تم إرسالها من قبل المنظمات الدولية أو من قبل الدول التي لديها مهاجرين في ليبيا.
ألقى العميد محمد بشر كلمة بالخصوص، شكر من خلالها الإتحاد الأفريقي على توجيه الدعوة لليبيا للمشاركة، كم أثنى على جهود فريق العمل تجاه مسألة المهاجرين، وقدم أحاطة للإجتماع حول آخر المستجدات في ملف ترحيل المهاجرين، مشيراً إلى انه تم حتى الآن قفل 20 مركز إيواء للمهاجرين والعمل مستمر في قفل باقي المراكز على فترات متقاربة في الشهور القادمة وفق خطة وضعت لهذا الغرض. كما أفاد بإن عدد المهاجرين في مراكز الإيواء الحالية حتى 28 مارس 2018 بلغ (5166) مهاجراً غير شرعي منهم 851 من الفئات المستضعفة، منهم 708 مرأة و143 طفل. وبشأن اعداد المرحلين من مراكز الإيواء خلال الفترة من 28 فبراير 2018 إلى 28 مارس 2018 سواء إلى بلدانهم أو إلى بلد ثالث، وصل إلى 2669 مهاجر.
كما اشار العميد بشر في كلمته إلى العراقيل والتحديات والصعوبات التي تعاني منها مراكز إيواء المهاجرين وما تحملته ليبيا من عبء نتيجة لتدفق أعداد هائلة من المهاجرين القادمين من الجنوب لعبور الاراضي الليبية ومنها إلى أوروبا، مؤكداً على عزم ليبيا ومساعيها في العمل على قفل المزيد من مراكز الأيواء في الفترة القادمة، للوصول إلى قفل كافة المراكز بالتزامن مع خطوات جادة من دول المصدر بضبط حدودها. داعياً إلى تقديم مساعدة إلى السلطات الليبية في ضبط وحماية حدودها الجنوبية من خلال تقديم الدعم اللوجستي والفني ووسائل مراقبة الحدود، وتدريب العناصر الوطنية تحقيقاً لهذه الغاية.
وأوصى في ختام كلمته أن يحث فريق العمل المشترك دول جوار ليبيا على حماية وضبط الحدود للحد من تدفق الأعداد الهائلة من المهاجرين والتي أصبحت مصدر قلق على المستوى الوطني والإقليمي، والطلب كذلك من دول جوار ليبيا تفعيل الاتفاقيات الثنائية والإقليمية التي سبق إبرامها مع تلك الدول، بغية تحقيق الأمن والإستقرار الإقليمي لليبيا ولدول الجوار نفسها ولبقية الدول الأفريقية.

مقالات ذات صله