شاركنا الحدث بفيديو




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بصورة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بوثيقة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

Ads-0
الجزائر وكينيا تدعوان إلى حلّ سلمي للأزمة الليبية

الجزائر وكينيا تدعوان إلى حلّ سلمي للأزمة الليبية

عبّر الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفيليقة ونظيره الكيني أوهورو كينياتا عن انشغالهما العميق إزاء  الوضع في ليبيا،مؤكدان خطرالانعكاسات السلبية على دول شمال افريقيا ومنطقة الساحل بعد التطورات الأخيرة.

ودعا الرئيسان في بيان مُشترك،أمس الخميس، كافة الأطراف الليبية  باستثناء الجماعات الارهابية المُعرّفة بهذه الصفة من قبل الأمم المتحدة إلى مباشرة الحوار الذي بادر به الممثل الخاص للأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة المكلف بليبيا  برناردينو ليون بحسن نية بُغية التوصل إلى حل سياسي يصون وحدة ليبيا و سلامتها الترابية و استقرارها.

وجدّد الرئيسان تأكيدهما على تمسكهما بمبادئ و أهداف الاتحاد الإفريقي و التزامهما بتنسيق جهودهما من أجل ترقية السلم و الأمن و الاستقرار و التنمية على مستوى القارة.

وأكد الطرفان دعهمها لجهود الاتحاد الإفريقي في البحث عن حلول سياسية للأزمات و النزاعات في افريقيا خاصّة الأزمتين الليبية والمالية.

يذكر أنّ الجزائر كثّفت من نشاطها الدبلوماسي لإيجاد مخرجا سلميّا للأزمة الليبية ودعت مرارا إلى العمل وفق مخرجات الحوار التي نصّت على تشكيل حكومة وفاق وطني وحلّ مُختلف التشكيلات المُسلّحة وعدم إشراك من تورطوا في دعم الإرهاب في جولات الحوار إضافة إلى رفضها القاطع التدخل العسكري في ليبيا.

مقالات ذات صله