شاركنا الحدث بفيديو




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بصورة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

شاركنا الحدث بوثيقة




لقد قرأت ووافقت على شروط الخدمة.
captcha

Ads-0
الإندبندنت: لهذه الأسباب فشل التحالف الدولي ولم تسقط داعش

الإندبندنت: لهذه الأسباب فشل التحالف الدولي ولم تسقط داعش

قللت صحيفة الإندبندنت من شأن الانتصارات التي تقول الحكومة العراقية والتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة إنهم حققوها على تنظيم “الدولة”، مشيرة إلى أن التنظيم ما يزال يحكم معظم المناطق التي سيطر عليها العام الماضي؛ وذلك بسبب تفرق “أعدائه”.

وذهبت الصحيفة البريطانية، في عددها الصادر الجمعة، إلى أنه لا يمكن التعويل على انهيار “الدولة” التي صنعها التنظيم من داخلها؛ نتيجة تعاظم السخط الشعبي ضده، إلا أنها لفتت إلى إمكانية الاستفادة من هذا السخط من قبل التحالف الدولي.

وتقول الصحيفة: “قد لا تستطيع داعش التمدد أكثر، لكنها تضاءلت قليلاً جداً على الرغم من 2500 ضربة أمريكية جوية استهدفت قواتها العسكرية والبنية التحتية الاقتصادية”.

واعتبرت الإندبندنت أن “الحماية” التي يتمتع بها تنظيم “الدولة” تعتمد على قدراتها المتعددة في المقاومة، وقدرة القوات التي تضرب عند حدودها الخارجية.

لكن عدم استطاعة الحلف الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، وتشارك فيه بريطانيا وفرنسا والسعودية وقوى أخرى إقليمية، تحقيق انتصارات ضد التنظيم، يفسر بإخفاقات سياسية لا عسكرية.

ولفتت الصحيفة إلى أهمية التحالف البري-الجوي الذي جرى في عين العرب بسوريا التي فشل تنظيم “الدولة” في السيطرة عليها، والفضل يعود بذلك للتعاون المشترك بين المقاتلين من السوريين الأكراد وسلاح الطيران الأمريكي الذي نفذ 700 غارة جوية.

كذلك في العراق، فإن المكان الوحيد الذي استطاعت أمريكا وحلفاؤها دحر التنظيم منه وإجبارها على التراجع هو في منطقة سنجار، حيث تمت عملية مشتركة بين قوات الطيران والبيشمركة.

واعتبرت الصحيفة في هذا الصدد أن عدم مشاركة قوات التحالف الجوية في معركة تكريت إلى جانب القوات العراقية والمليشيات الشيعية المقاتلة على الأرض عطل الهجوم.

 

مقالات ذات صله